رئيس جمعية تركية: سنحشد كل الدعم للقدس خلال 2019 - haberler

رنا جاموس/إسطنبول 

عقدت جمعية "حماية التراث العثماني في بيت القدس"، صباح الخميس، في فندق "إيريسن" بمدينة إسطنبول التركية، مؤتمرا لتقييم الأوضاع في مدينة القدس.وقال رئيس الجمعية محمد ديمرجي في حديثه للأناضول، إن "الدولة التركية ستحشد ملايين الدولارات للفلسطينيين وللقدس خلال عام 2019، سعيا منها لمقاومة الانتهاكات الإسرائلية ضد الأقصى"

وأكد ديمرجي أهمية المؤتمر "كونه يوصل صوت القدس الذي يسهم بدوره في الحراك الشعبي الفلسطيني، والحراك الشعبي الإسلامي الدولي، في وجه التجاوزات الصهيونية ضمن صفقة القرن".وأضاف ديمرجي أن "الجمعية تعقد هذا المؤتمر بشكل سنوي منذ عام 2008، لتسليط الضوء على الانتهاكات الإسرائيلية بحق الأقصى، ولإبراز دور الفلسطينيين ضد هذه الانتهاكات".وعبر "سكايب"، أكد خطيب المسجد الأقصى ومفتي القدس سابقا الشيخ عكرمة صبري، في كلمته للمؤتمر، مكانة القدس في قلوب المسلمين وفي مقدمتهم الشعب التركي بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان. وأشار الشيخ صبري إلى ما تعرضت له القدس عام 2018، وتجاوزات الاحتلال الإسرائيلي واقتحاماته للمسجد الأقصى. مشددا على مساعي الاحتلال لهدم الآثار، وعلى رأسها الآثار العثمانية التركية.ولفت خطيب الأقصى إلى هدم الاحتلال الإسرائيلي بيوت الفلسطينيين بشكل ممنهج، والتي اعتبرها إجراءات غير قانونية وغير إنسانية وغير شرعية. مشيرا إلى انشغال العالم الإسلامي والعربي في صراعاته الداخلية وحروبه عن قضية القدس وتحريرها.واستبعد الشيخ صبري هدم المسجد الأقصى من قبل الاحتلال الإسرائيلي، واعتبر ذلك نهاية إسرائيل

ولفت البيان الختامي للمؤتمر إلى الخطر الذي يواجه المسجد الأقصى عام 2019، نتيجة تهديد الجماعات الإسرائيلية المتطرفة بهدمه في مايو / أيار المقبل. داعيا جميع المسلمين إلى العمل من أجل القدس